للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

إِلَّا أَن معمرا أدرجه فِي الحَدِيث عَلِيِّ بْنِ حُسَيْنٍ عَنْ عَمْرِو بْنِ عُثْمَانَ عَنْ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ وَهَلْ تَرَكَ لِي عُقَيْلٌ مَنْزِلًا فَأَدْرَجَ الْكَلَامَ فِيهِ مَنْزِلُنَا غَدًا

وَقَدْ رَوَاهُ مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي حَفْصَةَ عَنِ الزُّهْرِيِّ عَنْ عَلِيِّ بْنِ حُسَيْنٍ عَنْ عَمْرِو بْنِ عُثْمَانَ عَنْ أُسَامَةَ وَلَمْ يذكر فِيهِ منزلنا بالخيف

علل حَدِيث أَن النَّبِي رَأَى رَجُلًا يَدْعُو رَافِعًا يَدَيْهِ

١١٧ - قَالَ عَلِيٌّ حَدِيثُ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَأَى رَجُلًا يَدْعُو رَافِعًا يَدَيْهِ

عَنِ الْقَعْقَاعِ عَنْ أَبِي صَالِحٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ

وَرَوَاهُ جَرِيرٌ عَنِ الْأَعْمَشِ عَنْ أَبِي صَالح مُرْسلا

وَرَوَاهُ أَبُو مععاوية عَنِ الْأَعْمَشِ عَنْ أَبِي صَالِحٍ عَن سعيد

وَرَوَاهُ وَكِيعٌ عَنِ الْأَعْمَشِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَأَى سَعْدًا

وَالْحَدِيثُ عِنْدِي حَدِيثُ العقعاع وَكَانَ أَبُو مُعَاوِيَةَ يَقُولُ فِي الحَدِيث أَن

١١٨ - قَالَ عَلِيٌّ حَدِيثُ أَبِي هُرَيْرَةَ مثل المهجر إِلَى الْجُمُعَة

<<  <   >  >>