للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[باب الاستنجاء]

وهو إزالة خارج من سبيل بماء، أو إزالة حكمه بحجر ونحوه.

يستحب لمن أراد دخول الخلاء أن يقول: بسم الله; لحديث علي ٣ رواه ابن ماجه. ويقول: أعوذ بالله من الخبث والخبائث، لحديث أنس، متفق عليه ٤.

ويستحب أن يقول عند خروجه: غفرانك، لحديث أنس، رواه الترمذي ٥. ويسن أن يقول: الحمد لله الذي أذهب عني الأذى وعافاني، لحديث أنس، رواه ابن ماجه ٦. ويقدم رجله اليسرى في الدخول، واليمني في الخروج، عكس مسجد ونعل.


١ الترمذي: الطهارة (٦٩) , والنسائي: المياه (٣٣٢) والصيد والذبائح (٤٣٥٠) , وأبو داود: الطهارة (٨٣) , وابن ماجه: الطهارة وسننها (٣٨٦) والصيد (٣٢٤٦) , وأحمد (٢/٢٣٧ ,٢/٣٦١) , ومالك: الطهارة (٤٣) , والدارمي: الطهارة (٧٢٩) .
٢ هذا ما لم تصبه نجاسة من بول أو دم.
٣ نيل الأوطار ج ١/ ٨٥. ونصه ستر ما بين الجن وعورات بني آدم إذا دخل الكنيف أن يقول: بسم الله.
٤ النووي على مسلم ٤/ ٧٠.
٥ نيل الأوطار: ج ١/ ٨٦.
٦ نيل الأوطار ج١/ ٨٦.

<<  <   >  >>