للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

لكن يجب أن يرعاها ويشرف عليها العلماء وكبار طلاب العلم من أئمة المساجد وغيرهم، وأن يتأكدوا من سلامة نهجها علميا وعقديا لئلا تكون بؤرة للبدع والأهواء.

[المحاضرات والندوات]

٥ - المحاضرات والندوات: المحاضرات والندوات تكون -في نظري- في المقام الثاني بعد الدروس، وهي نمط من الخطابة وترادفها، وأفضل مكان للمحاضرات والندوات هو المسجد، كما أن العالم هو أولى من يقوم بالمحاضرات في المساجد.

وفي عصرنا صار للمحاضرات شأن كبير، وكثر الاعتماد عليها في إيصال المعلومة للسامعين، وهيأت الجامعات والهيئات والمؤسسات والمكتبات قاعات مخصصة للمحاضرات، تضاهي المساجد وربما تسببت في تعطيل كثير من المساجد في أكثر البلاد الإسلامية.

وبالرغم من أنه في الآونة الأخيرة بدأ يعود للمسجد شيء من الاعتبار، فإنه لا يزال الأمر يحتاج إلى مزيد من الاهتمام من العلماء بصرف أنظار الناس إلى المساجد وإعادة الاعتبار لها، وذلك بجعلها مركزًا لنشر العلم والتوجيه والوعظ والإرشاد ومنطلقا للأنشطة العلمية والاجتماعية والدعوية.

[الكلمات والتوجيهات والمواعظ]

٦ - الكلمات والتوجيهات والمواعظ: وأعني بها ما يلقيه العالم وطالب العلم على جماعة المسجد من

<<  <   >  >>