للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

ووجدتُ، واتخذتُ (١) ، وجعلتُ، وسمعتُ (٢) ، تقولُ: ظننتُ زيداً مُنْطَلقًِا (٣) ، وَخِلْتُ عَمْراً شَاخِصاً، وما أشبه ذلك (٤) .

ــ

(١) نحو: وجدت العلم نافعا، واتخذت زيدا صديقا.

(٢) جعلت العلم بضاعتي (١) وسمعت النبي يقول، وأما إذا دخل على ما يسمع فينصب مفعولا واحدا باتفاق، نحو: {يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ} (٢) .

(٣) فظننت فعل وفاعل، وزيدا مفعول أول، ومنطلقا مفعول ثان.

(٤) فخلت فعل وفاعل، وأصل خلت خليت بكسر الياء وعمرا مفعول أول، وشاخصا مفعول ثان، وما أشبه ذلك من أمثلة ما يفيد الرجحان ومن أمثلة ما يفيد التحقيق ومن أمثلة ما يفيد التصيير بلا فرق، وهذا القسم من النواسخ: حقه أن يذكر في المنصوبات، ولكنه ذكره استطرادا لتتميم بقية النواسخ.


(١) فجعلت: فعل وفاعل، والعلم: مفعول أول، وبضاعتي مفعول ثان، منصوب وعلامة نصبه فتحة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم.
(٢) فيوم: ظرف، ويسمعون: فعل مضارع مرفوع، وعلامة رفعه ثبوت النون والواو فاعل، والصيحة مفعول به منصوب.

<<  <   >  >>