للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>

ج- يرى أن عين "قلت وبعت" ثابت تقديراً لا سقاط، أي أنه أصلي انماز من الزائد.

د- تبنى رأي الأخفش والفراء في أصل أشياء ووزنها فأصلها أشيئاء على وزن

أفعلاء، ثم حذفت الهمزة التي هي لام الكلمة من وسط "أشياء" لكثرتها، وانفتحت

الياء لأجل الألف، فصار وزنها أفعاء (٤٠) .

وما في الكتاب يوافق بشكل عام ما جاء في الكتب المتخصصة السابقة

واللاحقة، والفرق بين كتاب وآخر في الإيجاز أو الإسهاب، ووفرة الشواهد أو قلتها.

ثالثاً: معالم التحقيق

(١) وصف المخطوطة:

كتاب "المفتاح في الصرف " كتاب صغير الحجم، فهو يقع في سبع عشرة ورقة،

من القطع الصغير، في كل صفحة ١٩ سطراً، وفي السطر ما بين ٨ كلمات -١١

كلمة تقريباً، وهو مكتوب بخط فارسي معجم مشكول أحياناً قليلة، حيث يكون

الشكل لازما جداً -. وللكتاب نسخة وحيدة محفوظة في دار الكتب الوطنية الظاهرية

بدمشق.

وعلى صفحة الغلاف نجد العنوان:

"المفتاح في الصرف للجرجاني رحمه الله".

ونجد ختماً لدار الكتب الوطنية الظاهرية بدمشق، ورقم التصنيف:

"الهدايا رقم ١٠٦٠٣ عام " وقد وضعت أرقام (من ١ -١٨) في أعلى

الصحائف، في وقت يبدوا أنه لاحق ومتأخر.

ولم يذكر اسم الناسخ، ولا تاريخ النسخ أيضاً.

(٢) مظاهر النسخ

الكتاب ذو حواشي على جوانب الصحائف وأسفلها، وبين الأسطر أحياناً،

وهذا واضح في ظ ١ و ٢، ظ٢، و٣. وهذه الحواشي بقلم مخالف وخط

مختلف تقريباً، وقد أشرت إليها في هامش التحقيق في أماكن ورودها.


معني القرآن للفراء ١/٢١، المنصف ٢/٩٤ وما بعدها، الممتع ٢/٥١٣، الإنصاف
(م ١١٨) .

<<  <   >  >>