للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

(بَاب صَلَاة الْخَوْف)

(٣٥١) رَوَى مَالك، عَن يزِيد بن رُومَان، عَن صَالح بن خَوات، عَن من صَلَّى مَعَ النَّبِي [صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم َ] يَوْم ذَات الرّقاع صَلَاة الْخَوْف: " أَن طَائِفَة صفت مَعَه، وصفت طَائِفَة وجاه الْعَدو، فَصَلى بِالَّتِي مَعَه رَكْعَة، ثمَّ ثَبت قَائِما وَأَتمُّوا لأَنْفُسِهِمْ، ثمَّ انصرفوا فصفوا وجاه الْعَدو، وَجَاءَت الطَّائِفَة الْأُخْرَى فَصَلى بهم الرَّكْعَة الَّتِي بقيت من صلَاته، ثمَّ ثَبت جَالِسا، وَأَتمُّوا لأَنْفُسِهِمْ، ثمَّ سلم بهم ". مُتَّفق عَلَيْهِ.

(٣٥٢) وَرَوَى شُعْبَة هَذَا الحَدِيث من وَجه آخر عَن صَالح بن خَوات بن جُبَير، عَن سهل بن أبي حثْمَة، فبيَّن الْمُبْهم فِي رِوَايَة مَالك.

(٣٥٣) وَرَوَى البُخَارِيّ من حَدِيث شُعَيْب، عَن الزُّهْرِيّ،

<<  <  ج: ص:  >  >>