للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:

والحال الحاضرة هي: التي بإمكانك معالجتها، حاول أن تبتعد عن كل شيء يجلب الهم والحزن والغم، لتكون دائما مستريحا منشرح الصدر، مقبلا على الله وعلى عبادته وعلى شؤونك الدنيوية والأخروية، فإذا جربت هذا استرحت؛ أما إن أتعبت نفسك مما مضى، أو بالاهتمام بالمستقبل على وجه لم يأذن به الشرع، فاعلم أنك ستتعب ويفوتك خير كثير.

وأخيراً أيها الزوج..ننصحك بقراءة كتاب النكاح من كتاب صحيح البخاري، فهو مفيد نافع إن شاء الله تعالى.

والحمد لله رب العالمين

<<  <