للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[الحديث العشرون]

عن نافع عن ابن عمر أيضًا قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "من قضى لأخيه حاجة كنتُ واقفًا عند ميزانه، فإن رجح وإلَّا شفعت"، رواه أبو نعيم في الحلية (١).

[الحديث الحادي والعشرون]

عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "مَنْ مشى في حاجة أخيه المسلم كتب الله له بكل خطوة سبعين حسنة وكفَّر عنه سبعين سيئة، فإن قُضيت حاجته على يديه خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه، فإن مات في خلال ذلك دخل الجنة بغير حساب"، رواه أبو بكر الخرائطي (٢).


= وجوههم النور حتى يفرغ الله من حساب الخلائق". قال في مجمع الزوائد ١٠: ٢٧٧: (رواه الطبراني وإسناده جيد). انتهى. وفي مجمع الزوائد (باب المتحابين في الله عزَّ وجلّ) ج (١٠) أحاديث كثيرة بمعنى الحديث الوارد، لكن في فضل المحبة في الله لا في قضاء الحوائج، والله أعلم.
(١) حلية الأولياء ٣٥٣:٦، وابن أبي الدنيا في (قضاء الحوائج) برقم (٢٥)، والمنتقى من مكارم الأخلاق للخرائطي برقم (٤٤).
وفيه: علي بن إبراهيم بن الهيثم البلدي، ترجم له الخطيب في تاريخ بغداد ١١: ٣٣٦، ترجمة رقم (١٦٧١)، وساق حديثًا بسنده وقال عقبه: (هذا الحديث منكر جدًّا، ورجال إسناده كلهم مشهورون بالثقة سوى أبي الحسن البلدي).
انتهى. ولذلك قال الحافظ في اللسان (٥٧١٢): (اتهمه الخطيب).
(٢) الحديث عند أبي يعلى برقم (٢٧٨٩)، والطبراني في الأوسط (٣٣٧٦).
قال الحافظ الهيثمي في المجمع ٨: ١٩١ (رواه أبو يعلى عن أنس، وفيه: عبد الرحيم بن زيد العمي وهو متروك، وعنه أيضًا أخرج الطبراني أوله في الأوسط ٣: ٢٤٤ (٦٣٣)، وفيه عبد الرحيم المذكور). انتهى. =

<<  <   >  >>