للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

وفَعِلَ المكسورِ لازماً فَعَلْ ... قِياسُهُ فَعْلٌ لِوَاقِعٍ حصلْ

وفَعَلَ المفتوحُ منهُ المصدرُ ... فَعْلٌ ..................................

الشرح

قال: (وفَعِلَ المكسورِ لازماً فَعَلْ) أي: أنّ كل فعلٍ لازم على وزن "فعِلَ" بكسر العين فقياس المصدر منه أن يأتي على وزن "فَعَل"، نحو: "فرِحَ فرَحَاً، بطِرَ بَطَراً، غضِبَ غَضَباً، عطِشَ عَطَشاً" وهكذا.

وقوله: (وفَعِلَ المكسورِ) أي: مكسور العين (لازماً) أي: بشرط أن يكون لازماً.

أما المتعدي فقياس المصدر منه أن يأتي على وزن "فعْلٌ" بسكون العين، ولذا قال الناظم: (قِياسُهُ فَعْلٌ لِوَاقِعٍ حصلْ) نحو: "فهِم فَهْماً، ثلِم ثَلْماً".

وقوله: " (لواقع) أي: للفعل المتعدي، لأن المتعدي يطلق عليه لفظ "الواقع"؛ لوقوعه على المفعول به.

قال: (وفَعَلَ المفتوحُ منهُ المصدرُ فَعْلٌ) أي: وكل فعْلٍ على وزن "فَعَلَ" بفتح العين إذا كان متعدياً، فقياس المصدر منه أن يأتي على وزن "فَعْل" بسكون العين، نحو: "ضرَب ضرْباً، فتح فتْحاً، بحَثَ بحْثاً، بعَثَ بعْثاً".

<<  <   >  >>