للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

٤٣ - فصل

وممّن صلب

[٤٩٧] خبيب بن عدى: صلبه المشركون. ابن الزبير: صلبه الحجاج.

أحمد بن نصر الخزاعى: صلبه الواثق.

٤٤ - فصل

وممّن ضرب بالسياط

[٤٩٨] عبد الرحمن بن أبى ليلى: ضربه الحجاج أربعمائة سوط. سعيد بن المسيّب: ضربه عبد الملك؛ لأنه بعث ببيعة الوليد إلى المدينة فلم يبايع، فكتب أن يضرب مائة سوط. خبيب بن عبد الله بن الزبير. أبو الزناد. أبو عمرو بن العلاء.

عطية العوفى ثابت البنانىّ. عبد الله بن عون. مالك بن أنس. أحمد بن حنبل.

٤٥ - فصل

صناعات الأشراف

[٤٩٩] كان آدم: حراثا، ونوح: نجارا، وإدريس: خياطا، وصالح:

تاجرا، وإبراهيم: زرّاعا، ولوط: زرّاجا، وداود: زرّاجا، ولقمان: خياطا، وموسى وشعيب ومحمد صلى الله عليهم: رعاة.

[٥٠٠] وأبو بكر، وعثمان، وعبد الرحمن بن عوف، وطلحة، ومحمد بن سيرين، وميمون بن مهران: بزّازين، والزبير، وعمرو بن العاص، وعامر بن كريز: جزّارين، وسعد بن أبى وقاص: يبرى النبل، وأيوب: يبيع جلود السختيان، ومالك بن دينار: ورّاقا.

٤٦ - فصل

تسمية النمارذة والفراعنة

[٥٠١] كان النمارذة؛ ستة: نمروذ بن كنعان بن حام، وهو صاحب إبراهيم الخليل. ونمروذ بن كنعان بن المصاص آخر. ونمروذ بن كوش صاحب النشور. ونمروذ بن ماش. ونمروذ بن سنحاريث. ونمروذ بن ساروع.

[٥٠٢] والفراعنة؛ ثلاثة أولهم: سنان بن علوان، وهو فرعون إبراهيم الخليل. والثانى: الريان بن الوليد، وهو فرعون يوسف. والثالث: الوليد بن مصعب وهو فرعون موسى.

<<  <   >  >>