للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

[الحالة الأولى]

أن يكون الموضع واقعاً بين مكانين، وعلى خط واحد، كما هو في الشكل التالي:

فالنقطتان (هـ) (د) لا تحاذيان النقطتين (أ) (ب)

وإنما الذي يحاذيهما هي (جـ)؛ لأنها تقع بينهما وعلى خط واحد.

وهذا أمر مسلم به عند العقلاء، وهو مقتضى اللغة، لا يحتاج إلى بسط الأدلة عليه.

ومن الأدلة عليه: قوله - صلى الله عليه وسلم -: ((حاذوا بين المناكب ... )) ولا تتم هذه المحاذاة، إلا أن يكون الرجل على خط واحد مع من عن يمينه، ومع من عن شماله، فلو أن رجلاً تقدم أو تأخر لم يكن محاذياً.

<<  <   >  >>