للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:
مسار الصفحة الحالية:

[خاتمة]

واعلم أني لست محدثاً فيها حُكماً لم أُسبق إليه، وما كان لي ذلك.

فحسبك أن ابن عمر وعائشة -رضي الله عنهما- قد فعلا ذلك، كما سبق بيان بعضه، وقد فعلا ذلك وهما على الأرض، فمن باب أولى جوازه لمن كان في الجو بالطائرة.

ويكفيك أنه اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- مع من سبق ذكره من أهل العلم، ولمزيد من التفصيل والأدلة والمراجع والعزو يمكن مراجعة الأصل في كلا المسألتين.

اللهم تقبل منا إنك أنت السميع العليم، وتجاوز عن خطيئاتنا وأخطائنا إنك أنت الغفور الرحيم.

هذا وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان وإن أصبت فمن الرحمن، هو ولي التوفيق، وأهل المغفرة.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

وكتبه

عدنان بن محمد العرعور

<<  <