للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وروى الديلمي في مسند الفردوس، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: "مكتوبٌ في الإِنجيلِ: كما تَدينُ تُدانُ، وبالكيلِ الَّذي تكِيلُ بِه يُكالُ لك" (١).

* * *

وفي هذا القدر كفاية وذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السَّمع وهو شهيد، نسأله سبحانه أن يجعلنا ممَّن سمع الموعظة فوسماها بقلب حاضر وعقل سديد، وأن يرزقنا من فضله وإحسانه المزيد، وأن لا يجعل الدنيا أكبر همِّنا، ولا مبلغ علمنا، وأن لا يسلِّط علينا بذنوبنا من لا يرحمنا، وأن يقبضنا قبل ظهور الفتن، وأن يرزقنا كل خُلق حسن، مع مزيد فضل ومنن، آمين.

تمَّ بخط مؤلِّفه مرعي الحنبلي المقدسي، خادم الفقراء بالجامع الأزهر في أوائل ذي الحجة من شهور سنة إحدى وثلاثين وألف (٢)

* * *


= وكذلك هو في جامعه عن معمر عن أيوب عن أبي قلابة رفعه به مرسلًا، ووصله أحمد فرواه في الزهد له من هذا الوجه بإثبات أبي الدرداء وجعله من قوله وهو منقطع مع وقفه. انتهى.
(١) أورده السيوطي في الجامع الصغير برقم (٨١٩٨)، وعزاه للديلمي ولفظه: "وبالكيل الذي تكيل به تكتال"، وذكر أنه من حديث فضالة بن عبيد.
قال المناوي: (ظاهر صنيع المصنف أن الديلمي أسنده في مسند الفردوس، وليس كذلك، بل ذكره بغير سند وبيض له). انتهى من الفيض.
(٢) أي قبل وفاته بسنتين.
وزاد رحمه الله العبارة الآتية بخطه: (روى الإِمام الطبراني أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: "تحفظوا من الأرض فإنها أمكم، وإنه ليس أحد عامل عليها خيرًا أو شرًّا إلَّا =

<<  <   >  >>