للانتقال للموقع القديم اضغط هنا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

لعَمْرٍو: جار ومجرور.

مثال آخر:

قصدتك ابتغاءَ معروفك. كلمة (ابتغاء) مفعول لأجله.

إعرابه:

قصد: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بضمير الرفع، والتاء ضمير متصل مبني على الضم في مَحَلّ رَفْع فاعل، والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في مَحَلّ نَصْب مفعول به.

ابتغاء: مفعول لأجله أو مفعول له أو مفعول من أجله منصوب بالفتحة الظاهرة على آخره، وهو مضاف.

ومعروف: مضاف والضمير المتصل في مَحَلّ خفض مضاف إليه.

تنبيه:

المفعول لأجله لا يكون إلا قلبياً يعني من أفعال القلوب وعِلَل القلوب.

[باب المفعول معه]

قوله: (باب المفعول معه)

يتعلق به شيئان:

أحدهما:

يتعلق بتعريفه، وهو ما ذكره الْمُصَنِّف بقوله: (الاسم المنصوب الذي يُذكر لبيان من فُعل معه الفعل) .

وفيه قيود:

فقَيْد (الاسم) يخرج: الفعل والحرف.

وقَيْد (المنصوب) يخرج: المرفوع والمخفوض.

وقَيْد (الذي يذكر لبيان من فُعِلَ معه الفعل) يخرج: ما عداه من المفعولات وغيرها.

ومثاله:

جاء الأميرُ والجيشَ. إذ كلمة (الجيش) مفعول معه لوجود القيود السابقة فيه.

والثاني:

قول الْمُصَنِّف: (نحو قولك: جاء الأميرُ والجيشَ، واستوى الماء والخشبةَ) فيه ذكر مثالين:

الأول:

جاء الأمير والجيشَ، إذ كلمة (الجيش) مفعول معه.

إعرابه:

جاء الأميرُ: فعل وفاعل.

والواو: حرف يدل على المعية.

الجيشَ: مفعول معه منصوب بالفتحة الظاهرة على آخره.

والثاني:

استوى الماءُ والخشبةَ. إذ كلمة (الخشبة) مفعول معه.

إعرابه:

استوى الماء: فعل وفاعل.

الواو: حرف يدل على المعية.

الخشبةَ: مفعول معه منصوب بالفتحة الظاهرة على آخره.

تنبيه:

كلمة (الجيش) و (الخشبة) إذا ذُكِرَت لا لبيان من فُعِلَ معه الفعل كانت معطوفة على ما سبقها آخذةً حُكمه، و (الواو) يكون حرف عطف.

مثاله:

جاء الأميرُ والجيشُ. أي جاء الأميرُ وجاء الجيشُ وسبق باب العطف.

<<  <   >  >>