للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الباب الثاني والعشرون

في فنونٍ من الأحاسن مختلفة الترتيب

أحسن ما سمعت في الشمعة قول الصاحب:

ورائق القد مستحب ... يجمع أوصاف كل صب

صفرة لونٍ وسكب دمعٍ ... وذوب جسمٍ وحر قلب

أحسن ما سمعت في جاريةٍ سوداء قول بعض الشعراء:

قالوا عشقت من البرية أسودا ... مهلاً علقت بأضعف الأسباب

فأجبتهم ما في البياض فضيلةٌ ... وأرى السودا نهاية الطلاب

أهوى الشباب لأن رأسي أشيبٌ ... يدني الفنا وأحب لون شبابي

وكذلك الكافور بردٌ قاطعٌ ... والمسك أزكى الطيب للتطياب

للمقلة الحسناء فيه تفاخرٌ ... وبه تتم صنائع الكتاب

وبه يجمل كف كل خريدةٍ ... وبه تكحل عين كل كعاب

فتتعتعوا عند الجواب وعادتي ... أن تخرس النطاق عند جوابي

أحسن ما قيل في النهي عن احتقار العدو الصغير:

فلا تحتقرن عدواً رماك ... ولو كان في ساعديه قصر

فإن السيوف تحز الرقاب ... وتعجز عن أن تنال الإبر

وأحسن ما قيل في الشماتة بموت عدوٍ:

قلت له لما مضى وانقضى ... لا ردك الرحمن من هالك

يا ملك الموت تسلمته ... مني فسلمه إلى مالك

<<  <   >  >>