للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

(كتاب الْفَرَائِض)

" أَوْلَاد الْأَعْيَان " هم الْإِخْوَة للْأَب وَالأُم سموا بذلك لفضلهم على بني العلات، ولكمال نسبهم. وَعين كل شَيْء: خِيَار. وَيُقَال لَهُم أَيْضا: الأوحاد لتوحدهم بِالنّسَبِ الْكَامِل وانفرادهم بِالْمِيرَاثِ.

" الْكَلَالَة " ذهب قوم إِلَى أَنَّهَا الْمَيِّت الَّذِي لَا ولد لَهُ وَلَا وَالِد. وَقَالَ قوم: إِنَّهَا الْوَرَثَة الَّذين لَيْسَ فيهم أَب وَلَا ولد. وَقَالَ قوم: هُوَ المَال الَّذِي يقسمهُ من لَيْسَ بِولد وَلَا وَالِد وَقَالَ بَعضهم: هِيَ الْوَرَثَة الَّتِي لَا ولد فِيهَا وَلَا وَالِد.

وَقَوله عز وَجل: {يُورث كَلَالَة} فَمن فتح الرَّاء اعْتقد أَن الْكَلَالَة الْمَيِّت نصبها أَيْضا على الْحَال. وَمن قَرَأَ " يُورث " بِكَسْر الرَّاء مُخَفّفَة أَو مُشَدّدَة فالكلالة فِي قِرَاءَته هِيَ الْوَرَثَة وَالْمَال.

<<  <   >  >>