للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

وَقَول ابْن عَبَّاس: " إِذا قَامَ من جَوف اللَّيْل " من بِمَعْنى فِي.

و" الْمَسِيح " بِالْحَاء على لفظ الْمَسِيح عِيسَى بن مَرْيَم عَلَيْهِ السَّلَام لَا فرق بَينهمَا بالنطق فِي اللَّفْظ، وَإِنَّمَا يفرقان فِي الِاشْتِقَاق. وَفِي اشتقاق الْمَسِيح فِي حق عِيسَى عَلَيْهِ السَّلَام وعَلى نَبينَا سِتَّة أَقْوَال. قَالَ ابْن عَبَّاس: كَانَ لَا يمسح بِيَدِهِ ذَا عاهة إِلَّا برأَ. وَقَالَ النَّخعِيّ: الْمَسِيح الصّديق. وَقَالَ أَبُو عبيد: أَظن هَذِه الْكَلِمَة عبرانية أَو سريانية، مشيحي فعربت. وَقَالَ ابْن عَبَّاس أَيْضا فِي رِوَايَة عَطاء عَنهُ: سمي مسيحا لِأَنَّهُ كَانَ أَمسَح الرجل أَي لَا أَخْمص لقدميه. وَقيل: سمي مسيحا لِأَنَّهُ خرج من بطن أمه ممسوحا بالدهن. وَقيل: بل كَانُوا يمسحون الْمَوْلُود بالدهن وَكَانَ هَذَا سنة لَهُم. وَقيل: الْمَسِيح الْجَمِيل الْوَجْه يُقَال على وَجهه مسحة من جمال وَمِنْه قَول النَّبِي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم َ - فِي جرير: " يطلع عَلَيْكُم من هَذَا الْفَج خير ذِي يمن، عَلَيْهِ مَسحه ملك من جمال " وَكَانَ جرير من أجمل النَّاس وَجها.

<<  <   >  >>