للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

" الْجنَّة " السّتْر، وَقَالَ قوم: جنَّة من النَّار.

" الخلوف " التَّغَيُّر وَالنَّتن، وَمن فتح الْخَاء فقد أَخطَأ، إِنَّمَا هُوَ بِالضَّمِّ مصدر خَلَفَ يخْلُفُ خُلُوفاً.

و" الْفَم " لَا يسْتَعْمل فِي الْمِيم إِلَّا إِذا كَانَ مُفردا غير مُضَاف، فَإِن أضيف اسْتعْمل بِحرف اللين، فَقيل: فوك وفاك وفيك. وَرُبمَا اسْتعْمل عِنْد الْإِضَافَة بِالْمِيم وَلم يسْتَعْمل فِي حَال الْإِفْرَاد بحروف اللين إِلَّا فِي قَول العجاج:

(خالط من سلمى خياشيم وفا ... )

[رجز]

وَقَوله عَلَيْهِ السَّلَام: " قد تواطت " الْوَجْه تواطأت وَلكنه جَائِز على لُغَة من يَقُول: قريت وأخْطَيْتُ.

يُقَال " قِثَّاءُ " وقُثِّاءُ.

يُقَال: " عجز الرجل يعجز " وَلَا يُقَال: عجز يعجز إِلَّا إِذا عظمت عجيزته.

يُقَال: " كسْوَة " وَكِسْوَة.

<<  <   >  >>