للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>
رقم الحديث:
مسار الصفحة الحالية:

منْ ذُكِرَ بِنُعُوتٍ مُتَعَدِّدَةٍ

وهو النوعُ الخامسُ والسِّتُّون من أنواعِ علومِ الحديثِ:

٧٦٦ - [وَأَلَّفَ الأَزْدِيُّ فِيمَنْ] وُصِفَا … بِغَيْرِ مَا وَصْفٍ إِرَادَةَ الْخَفَا

٧٦٧ - [وَهْوَ عَوِيصٌ عِلْمُهُ نَفِيسُ] … يُعْرَفُ مِنْ إِدْرَاكِهِ التَّدْلِيسُ

[٧٦٦] (وَأَلَّفَ) أي: جَمَع الحافظُ عبدُ الغنيِّ بنُ سعيدٍ (الأَزْدِيُّ فِيمَنْ وُصِفَا) الألِفُ إطلاقيةٌ، أي: في الشخصِ الذي وُصِف (بِغَيْرِ مَا وَصْفٍ) واحدٍ، بل بأوصافٍ متعددةٍ من أسماءٍ، أو كُنًى، أو ألقابٍ، أو أنسابٍ؛ (إِرَادَةَ الْخَفَا) أي: إنَّما يُوصَفُ بالأوصافِ المتعدِّدةِ لأجلِ إرادةِ خَفائه.

[٧٦٧] (وَهْوَ) أي: هذا النوعُ (عَوِيصٌ) أي: صعبٌ (عِلْمُهُ) أي: معرفتُه (نَفِيسُ) أي: شريفٌ (يُعْرَفُ مِنْ إِدْرَاكِهِ) أي: معرفةِ هذا النوعِ (التَّدْلِيسُ) للمدلِّسين.

<<  <   >  >>