للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

لذا أرشدنا النبي - صلى الله عليه وسلم - أن ندعو ونحن نحسن الظن بالله تعالى ..

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة» (١).

خامسًا: عدم الاستعجال:

على الداعي أن لا يتعجل الإجابة .. قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «يُستجاب لأحدكم ما لم يعجل، فيقول: قد دعوت فلم يُستجب لي» (٢).

سادسًا: إطابة المأكل:

وهو من الشروط المهمة للدعاء المستجاب؛ وقد غفل عنه الناس!

وما علموا أن الكثيرين يُرد دعاؤهم بسبب عدم إطابة المطعم ..

قال الله تعالى {إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ} [المائدة: ٢٧].

وفي عبارات جامعة نفيسة لخص لنا سهل بن عبد الله رحمه الله شروط الدعاء الذي يرجو به صاحبه تحقق المطلوب والظفر بقضاء الحاجات.

فقال رحمه الله: «شروط الدعاء سبعة: أولها: التضرع والخوف والرجاء، والمداومة والخشوع والعموم وأكل الحلال».

أخي المسلم: إتيانك بشروط الدعاء، وحرصك عليها يضمن


(١) رواه الترمذي والحاكم صحيح الجامع (٢٤٥٩.
(٢) رواه البخاري ومسلم.

<<  <   >  >>