للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[فصل ونعمة بالتاء عشرة]

ثم قال:

فصل ونعمت بتاء عشره ... وواحد منها أخير البقره

وآل عمران تعد واحده ... ومع إذ هم بنص المائده

ثم بإبراهيم أيضًا حرفان ... لا أولا وفاطر ولقمان

ثم ثلاث النحل أعني الأخرا ... وواحد في الطور ليس أكثرا

نعمة ربي عن سليمان رسم ... عن ابن قيس وعطاء وحكم

هذا هو الفصل الثاني من فصول الترجمة وقد ذكر فيه كلمة، "نعمة"، فأخبر مع إطلاق الحكم الذي يشير به إلى اتفاق شيوخ النقل بأن "نعمة" رسمت بالتاء في أحد عشر موضعا:

<<  <   >  >>