للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[أسباب نظم الموجز:]

ثم قال:

فجئت في ذاك بهذا الرجز ... لخصت منهن بلفظ موجز

وفق قراءة أبي رؤيم ... المدني ابن أبي نعيم

حسبما اشتهر في البلاد ... بمغرب لحاضر وبادي

أخبر أنه جاء وأتى بهذا الرجز في ذاك، أي: الرسم المتقدم، وأنه لخص منهن، أي: من الكتب الثلاثة المتقدمة، وهي: المقنع، والعقيلة، والتنزيل، والتنزيل بلفظ موجز، أي: مختصر.

وقوله: وفق مفعول لخصت، أي: لخصت من الكتب الثلاثة بلفظ مختصر الرسم الموافق لقراءة أبي رؤيم المدني الذي، هو الإمام نافع بن أبي نعيم، وحسب من قوله حسبما بفتح السين بمعنى مثل صفة لموصوف محذوف، أي: تلخيصا، وما مصدرية وفاعل

<<  <   >  >>