للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[نشوء المدارس الخاصة بالقراءات القرآنية]

يرى جل المؤرخين أن نشأة هذه المدارس يرجع إلى النصف الثاني من القرن الأول الهجري، وقد تكون بعضها بالمدينة، ومكة، والبصرة، والشام، واليمن، ومصر. إلا أن هذه المصادر تكاد تنعدم أحيانا في هذا الباب، وكذلك حول ما دون من القراءات باستثناء كتاب فضائل القرآن لأبي عبيد بن سلام١. تـ/ ٢٢٤هـ/ ٨٣٨م وتفسير الطبري٢. تـ/ ٣١٠هـ/ ٩٢٣م، وأقدم كتاب في القراءات ليحيى بن يعمر تـ/ ٨٩هـ/ ٧٠٧م، وهو أحد تلامذة أبي الأسود الدؤلي. تـ/ ٦٩هـ/ ٦٨٨م، وإلى جانب هذا هناك كتاب اختلاف مصاحف العراق، والشام، والحجاز لعبد الله بن عامر اليحصبي. تـ/ ١١٨هـ/ ٧٣٦م، وقد


١ ترجمته في طبقات ابن سعد: ٧/ ٩٣، والتاريخ الكبير للبخاري: ٧/ ١٧٢، والمعارف: ٥٤٩، وتاريخ بغداد: ١٢/ ٤٠٣، وطبقات الفقهاء: ٢٩، وطبقات الحنابلة: ١/ ٢٥٩، ونزهة الألباب: ١٠٩، والإرشاد: ٦/ ١٦٢، ووفيات الأعيان: ٤/ ٦٠، وتذكرة الحفاظ: ٢/ ٤١٧، وسير أعلام النبلاء: ١٠/ ٤٩٠.
٢ ترجمته في الفهرست: ٢٤٣، وتاريخ بغداد: ٢/ ٦٢، وتاريخ ابن عساكر: ٣٧/ ٢٤٨، والإرشاد: ١٨/ ٤٠، وتذكرة الحفاظ: ٢/ ٧١٠، وميزان الاعتدال: ٣/ ٢٩٨، ومرآة الجنان: ٢/ ٢٦١، وطبقات السبكي: ٣/ ١٢٠.

<<  <   >  >>