للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

ج- كتب- سبحانه- بيده كتابًا موضوعًا عنده: عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي - صلى الله عليه وسلم- قال: "لَمَّا قَضَى اللَّهُ الخَلْقَ، كَتَبَ كِتَابًا عِنْدَهُ: غَلَبَتْ، أَوْ قَالَ سَبَقَتْ رَحْمَتِي غَضَبِي، فَهُوَ عِنْدَهُ فَوْقَ العَرْشِ" [متفق عليه].

د - غرس - سبحانه - جنة عدن بيده. ثبت في "صحيح مسلم": أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: " سَاَلَ مُوسَى رَبَّهُ: "مَا أَدْنَى أَهْلِ الْجَنَّةِ مَنْزِلَةً؟ - إلى أن قال - صلى الله عليه وسلم -[قال موسى عليه السلام]: رَبِّ، فَأَعْلَاهُمْ مَنْزِلَةً؟ قَالَ: أُولَئِكَ الَّذِينَ أَرَدْتُ غَرَسْتُ كَرَامَتَهُمْ بِيَدِي، وَخَتَمْتُ عَلَيْهَا، فَلَمْ تَرَ عَيْنٌ، وَلَمْ تَسْمَعْ أُذُنٌ، وَلَمْ يَخْطُرْ عَلَى قَلْبِ بَشَرٍ ... ". فقد أخبر أنه غرس جنتهم بيده سبحانه.

٣ - الأصابع: إن لله تعالى أصابع لا تشبه أصابع المخلوقين، وهي تليق بجلال وجهه وعظيم سلطانه. عَنْ عَبْدِ اللَّهِ: أَنَّ يَهُودِيًّا جَاءَ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: يَا مُحَمَّدُ، إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَوَاتِ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالأَرَضِينَ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالجِبَالَ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالشَّجَرَ عَلَى إِصْبَعٍ،

<<  <   >  >>