للمساهمة في دعم المكتبة الشاملة

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

الْفَصْلُ [الثَّالِثُ] : اسْتِدْرَاكُهَا القيام للجنازة

جَاءَ الْأَمْر بالقيام للجنازة فِي الصَّحِيْحَيْنِ مِنْ حَدِيْثِ عَامِربْن رَبِيْعَة العدوي وأبي سَعِيْد وأبي هُرَيْرَةَ وجابر بْن عَبْد اللهِ.

وَأَخْرَجَهُ الْبَيْهَقِيُّ بإِسْنَاد حسن مِنْ حَدِيْثِ عَبْد اللهِ بْن عَمْرو وجمهُوَر الْعُلَمَاء عَلَى نسخ ذَلِكَ وعمدتهم فِي النسخ حَدِيْث عَليّ الثابت فِي الصَّحِيْحَيْنِ إِنَّ رَسُوْلَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ ثُمَّ قعد وقَدْ أَخْرَجَ الْبَيْهَقِيُّ فِيْ سُنَنِهِ عَن عَمْرو بْن الْحَارِث عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْن الْقَاسِم أن الْقَاسِم كَانَ يمشي بين يدي الْجَنَازَة ويَجْلِسُ قبل أن توضع وَلَا يقَوْم لَهَاويخبر عَنْ عَائِشَةَ أَنَّهَا قَالَتْ: كَانَ أَهْل الْجَاهِلية يقَوْمون لَهَاإِذَا رأوها ويَقُوْلُوْنَ فِي أَهْلك مِمَّا أَنْت فِي أَهْلك مَا أَنْت.

<<  <   >  >>