للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

ويقبل حكما تأكيد ثانية بثالثة، لا أولى بثانية، وكذا الفاء، وثم، وإن غاير الحروف لم يقبل، ويقبل حكما تأكيد في: أنت مطلقة، أنت مسرحة، أنت مفارقة، لا مع واو أو فاء، أو ثم، ومعلق في هذا كمنجز، فلو قال: إن دخلت الدار فأنت طالق وطالق وطالق فدخلت الدار طلقت ثلاثا.

وبه قال أبو يوسف، وأصحاب الشافعي في أحد الوجهين.

وقال أبو حنيفة: يقع واحدة.

ويقبل منه –أي المعلق أيضا- تأكيد ثانية/ لا أولى بثالثة، وغير مدخول بها تبين بالأولى ولا يلحقها ما بعدها.

وإن قصد إفهاما، أو تأكيدا في مكرر مع جزاء: كإن قمت فأنت طالق، إن قمت فأنت طالق، فواحدة./


١ شرح منتهى الإرادات: ٣/١٤٢، الكشاف: ٥/٣٠٣.
٢ الهداية للمرغيناني: ١/٢٤١.
٣ وهو أصحهما، روضة الطالبين: ٨/٧٩-٨٠.
٤ الهداية الصفحة السابقة.
٥ نهاية لـ (٣٤) من الأصل.
٦ شرح الزركشي: ٥/٤٢٢، شرح المنتهى: ٣/١٤٢.
٧ كشاف القناع: ٥/٣٠٥.
٨ نهاية لـ (٦٠) من (أ) .

<<  <   >  >>