للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[فصل: العبرة بخصوص السبب]

...

(فصل)

والعبرة بخصوص السبب لا بعموم اللفظ١، فمن حلف "لا يدخل بلدا" لظلم فيها ٢فزال، أو لوال: "لا رأى منكرا إلا رفعه إليه" فعزل، أو على زوجته فطلقها، أو على رقيقه فأعتقه لم يحنث بالمخالفة لما حلف عليه بعد، ولو لم يرد "ما دام الأمر كذلك"؛ لأن السبب يدل على٣ النية في الخصوص


١ هذا أحد الوجهين في المذهب، وهو الصحيح عند ابن قدامة وابن تيمية وابن رجب وغيرهم، وهو قياس المذهب.
والوجه الآخر: أن العبرة بعموم اللفظ، وهو اختيار أبي الخطاب وآخرين.
والمراد هنا في كلام غير الشارع، أما كلام الشارع فالعبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب كما هو مذهب جماهير أهل العلم.
وانظر التفصيل في: الهداية لأبي الخطاب: ٢/٣١-٣٢، المغني: ١٣/٥٤٦-٥٤٧، وقواعد ابن رجب: ٢٧٨، قواعد ابن اللحام: ٢٤١، الإنصاف: ١١/٥٢-٥٣، تصحيح الفروع: ٦/٣٦٠، الكشاف: ٦/٢٤٥.
٢ "فيها" أسقطت من (ب) .
٣ "على" أسقطت من (ب) .

<<  <   >  >>