للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

٥) معرفة المنهج السليم، والطرق الصحيحة لتفسير القرآن الكريم، بما يراعي قواعد وضوابط السابقين، ويواكب روح عصرنا ومتطلباته.

٦) معرفة اتجاهات المفسرين العقدية، والفقهية، والكلامية، واللغوية، وكيف أَثْرَت هذه الاتجاهات المتنوعة مكتبة التفسير في عصوره المختلفة.

٧) الوقوف على عظمة كتاب الله الذي حظي بهذا القدر الهائل من العناية والاهتمام، مما يكسب العبد تعظيم كتاب الله، وخشية من أنزله وتكلم به سبحانه.

[مصطلحات علم التفسير:]

القرآن: هو اللفظ العربي المعجز، الموحى به إلى محمد - صلى الله عليه وسلم - بواسطة جبريل عليه السلام، وهو المنقول بالتواتر، المكتوب في المصحف، المتعبد بتلاوته، المبدوء بسورة الفاتحة، والمختوم بسورة الناس.

علم التفسير: هو علم يعرف به فهم كتاب الله تعالى المنزل على محمد - صلى الله عليه وسلم -، وبيان معانيه واستخراج أحكامه وحِكَمِهِ.

علوم القرآن: هو مباحث تتعلق بالقرآن الكريم من ناحية نزوله وترتيبه، وجمعه وكتابته، وقراءاته، ومحكمه ومتشابهه، وناسخه ومنسوخه، وإعجازه، وأساليبه ودفع الشبه عنه ... إلخ.

القرآن المكي: هو كل ما نزل من القرآن قبل الهجرة النبوية، ولو كان نزوله بغير مكة.

القرآن المدني: هو كل ما نزل بعد الهجرة النبوية، ولو كان نزوله بمكة.

<<  <   >  >>