للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

تاسعًا:

ومن جميل عشرته لأهل بيته:

حُنُوُّه على الحسن والحسين - رضي الله عنهما - وتقبيلُهما ومصُّ شفتيهما.

فعن معاوية بن أبي سفيان - رضي الله عنهما - قال: «رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يمصُّ لسانه أو شفتيه- يعني الحسن بن علي - رضي الله عنهما - - وإنه لن يُعَذَّب لسان أو شفتانِ مَصَّهُمَا رسول الله - صلى الله عليه وسلم -».

ومثله عن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال: رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فَرَّجَ بين فخذي الحسين وقبَّل زبيبتيه».

وكان يجلسهما في حجره - صلى الله عليه وسلم - ويدعو لهما، ويحملهما في الخطبة، وربما ارتحلاه وهو ساجد، فلا يُعَجِّلُهمَا، وحمل أحدهما على عاتقه ممازحة له كما فعل بالحسن.

<<  <   >  >>