للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

«نعم، أين هو؟ دلني عليه» فأتى به حتى أَوْقَفَهُ على عثمان، فقال: «دُونَك هذا هو» فجمع مخرمة يديه بعصاه فضرب عثمان بن عفان - رضي الله عنه - فَشَجَّهُ فقيل له: «إنما ضرب أمير المؤمنين عثمان - رضي الله عنه -».

فسمعت بذلك بنو زهرة فاجتمعوا في ذلك فقال عثمان - رضي الله عنه -: «دعوا نعيمان، لعن الله نعيمان فقد شهد بدرًا».

ج - وعن عبدان بن مصعب قال: «لقي نعيمان أبا سفيان بن الحارث فقال له: (يا عدو الله، أنت الذي تهجوا سيد الأنصار نعيمان بن عمرو؟) فاعتذر إليه، فلما ولَّى قيل لأبي سفيان: «إن نعيمان هو الذي قال لك ذلك» فعجب منه».

<<  <   >  >>