للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الفصل الأول

في أصناف المفسرين ومناهج تفسيرهم

ليعلم أن المفسرين ينقسمون إلى عدة أصناف:

[تفسير المحدثين:]

فمنهم طائفة قصدوا إلى رواية الآثار المتعلقة بالآيات الكريمة سواء كان ذلك حديثاً مرفوعاً، أو مقطوعاً أو خبراً إسرائيلياً، وهذا طريق المحدثين.

تفسير المتكلمين:

طائفة تناولوا آيات الصفات وأسماء الله - تعالى - بالتأويل، فما لم يوافق منها - في ظاهرها - مذهب التنزيه. صرفوها عن ظاهرها، وردوا على تعلق المخالفين ببعض الآيات ونقضوا تمسكهم بها، وهذا هو منهج المتكلمين.

[تفسير الفقهاء الأصولين:]

وطائفة صرفت عنايتها إلى استنباط الأحكام الفقهية وترجيح بعض المجتهدات على بعض، والجواب على تمسك المخالفين بالأدلة الأخرى، وهذا طريق الفقهاء الأصوليين.

<<  <   >  >>