للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

إن جواب الشرط محذوف، إلا أنهم نقلو هذا التركيب للعبارة إلى معنى التعجب فلا حاجة إذن في مثل ذلك إلى البحث والتفتيش عن المحذوف.

[- الإبدال -]

أما الإبدال فإنه تصرف كثير الشعب والفنون:

١ - فتارة يذكرون فعلا مكان فعل لمقاصد شتى ليس استيعابها واستقصاء البيان فيها من وظيفة هذا الكتاب.

مثال لإبدال الفعل:

قوله - تعالى -: {أَهَذَا الَّذِي يَذْكُرُ آلِهَتَكُمْ} أي: يسب آلهتكم فكان أصل الكلام "أهذا الذي يسب" إلا أنهم كرهوا ذكر السب، فأبدلوه بالذكر.

ومن هذا القبيل ما يستعمل في محاورات الناس عند مخاطبتهم لسادتهم أو مكرميهم:

"أصيب أعداء فلان بمرض" "وقدم عبيد حضرتكم إلى المكان الفلاني" أو "اطلع عبيد الجناب العالي على هذه المقدمة" (وهذه كلها تعبيرات فارسية، يتقدمون بمثل هذه العبارات إلى سادتهم وكبرائهم) ويريدون أن قد مرض حضرة فلان وقدم حضرة أو سعادة فلان، واطلع معالي فلان، أو سمو فلان.

<<  <   >  >>