للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

٤ - دقيق ضل عنه كثير من الناس ومن ثم كانت عناية الرسل به كان أول ما دعوا الناس إليه

٥ - الإقرار به لا يدخل في الإسلام إلا إذا اقترن بتوحيد الألوهية فقد اقر به المشركون ولم يدخلهم في الإسلام لما جحدوا توحيد الألوهية وعبدوا غير الله

٥ - لب الإسلام وتحرير الفرد من كل عبودية لغير الله وتقرير المساواة بين الناس وسبب السيادة في الدنيا والنجاة في الآخرة (١)

(٢) دعاء المسألة ودعاء العبادة

تكلم الشيخ ابن عثيمين حفظه الله في مقدمة كتابه عن الفرق بين دعاء المسألة ودعاء العبادة، وزيادة في الإيضاح أقول:

الدعاء لغة يطلق على معان منها:

١ - الطلب والسؤال (٢)

٢ - العبادة: وممن صرح بهذا المعنى أبو إسحاق الزجاج.


(١) كتاب التوحيد المقرر على المعهد الديني في قطر.
(٢) المخصص لابن سيده (١٣/٨٨)
نزهة الأعين النواظر لابن الجوزي ص ٢٩٤
الوجوه والنظائر للدامغاني، تحقيق محمد الزفيني (١/٣٣٥)
والكليات لأبي البقاء الكفوي ص ٤٤٦

<<  <   >  >>