للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

جدهما فقال لا يحكم بينهما إلا جبريل فقال جبريل لا يحكم بينهما إلا رب العالمين فقال الله تعالى يا جبريل خذ تفاحة من الجنة واطرحها على اللوحين فمن وقعت على خطه فهو أحسن فلما ألقاها قال الله تعالى كوني نصفين فوقع نصفها على خط الحسن والنصف الآخر على خط الحسين ونزل جبريل بتفاحة من الجنة وألقاها إلى النبي صلى الله عليه وسلم وعنده الحسن والحسين فطلبها كل واحد منهما فقال جبريل دعهما يتصارعان فمن غلب أخذها فكان جبريل مع الحسين والنبي مع الحسن فلم يغلب أحدهما الآخر فنزل عليهما بتفاحة أخرى وفي بعض الأيام قالت فاطمة يا رسول الله إن الحسن والحسين قد غابا عني ولا أعلم بموضعهما فقال جبريل يا محمد إنهما بموضع كذا كذا قد وكل الله بهما ملكا يحفظهما فقام النبي إلى ذلك المكان فوجدهما نائمين متعانقين قد جعل الملك أحد جناحيه تحتهما والآخر فوقهما فقبلهما النبي فانتبها فجعل النبي أحدهما على عاتقه اليمين والآخر على اليسار فتلقاه أبو بكر فقال يا رسول الله ناولني أحد الصبيين لأحمله عنك فقال النبي نعم المطي مطيتهما ونعم الراكبان فلما دخل المسجد قال يا معاشر المسلمين ألا أدلكم على خير الناس جدا وجدة قالوا نعم الحسن والحسين جدهما رسول الله وجدتهما خديجة ألا أدلكم على خير الناس أبا وأما قالوا نعم قال الحسن والحسين أبوهما علي وأمهما فاطمة ألا أدلكم على خير الناس عما وعمة قالوا نعم قال الحسن والحسين عمهما جعفر وعمتهما أم هانئ ألا أدلكم على خير الناس خالا وخالة قالوا نعم قال الحسن والحسين خالهما القاسم ابن رسول الله وخالتهما زينب بنت رسول الله ... فائدة: رأيت في مجمع الأحباب عن جابر بن عبد الله عن النبي إطلبوا الخير عند حسان الوجوه وفي ربيع الأبرار عن النبي زين الله السماء بثلاثة بالشمس والقمر والنجوم وزين الأرض بثلاثة بالعلم والمطر والسلطان العادل ورأيت في الدر الثمين في خصائص الصادق الأمين عن النبي صلى الله عليه وسلم أحشر أنا والأنبياء في صعيد واحد فينادي مناد معاشر الأنبياء تفاخروا فافتخرت أنا بولدي الحسن والحسين وعن النبي صلى الله عليه وسلم ريح الولد من ريح الجنة وفي ربيع الأبرار عن النبي صلى الله عليه وسلم الولد ريحان من الجنة عن النبي صلى الله عليه وسلم الولد في الدنيا سرور وفي الآخرة نور وعن النبي صلى الله عليه وسلم من كان له بنت فهو متعب وكان له بنتان فهو مثقل وعن كان له ثلاث بنات فيا عباد الله أعينوه فإنه معي في الجنة وأشار بإصبعه قال في مجمع الأحباب وعن النبي صلى الله عليه وسلم أكثروا من تقبيل أولادكم فإن لكم بكل قبلة درجة. طمة فرفعت الحكم إلى جدهما فقال لا يحكم بينهما إلا جبريل فقال جبريل لا يحكم بينهما إلا رب العالمين فقال الله تعالى يا جبريل خذ تفاحة من الجنة واطرحها على اللوحين فمن وقعت على خطه فهو أحسن فلما ألقاها قال الله تعالى كوني نصفين فوقع نصفها على خط الحسن والنصف الآخر على خط الحسين ونزل جبريل بتفاحة من الجنة وألقاها إلى النبي صلى الله عليه وسلم وعنده الحسن والحسين فطلبها كل واحد منهما فقال جبريل دعهما يتصارعان فمن غلب أخذها فكان جبريل مع الحسين والنبي مع الحسن فلم يغلب أحدهما الآخر فنزل عليهما بتفاحة أخرى وفي بعض الأيام قالت فاطمة يا رسول الله إن الحسن والحسين قد غابا عني ولا أعلم بموضعهما فقال جبريل يا محمد إنهما بموضع كذا كذا قد وكل الله بهما ملكا يحفظهما فقام النبي إلى ذلك المكان فوجدهما نائمين متعانقين قد جعل الملك أحد جناحيه تحتهما والآخر فوقهما فقبلهما النبي فانتبها فجعل النبي أحدهما على عاتقه اليمين والآخر على اليسار فتلقاه أبو بكر فقال يا رسول الله ناولني أحد الصبيين لأحمله عنك فقال النبي نعم المطي مطيتهما ونعم الراكبان فلما دخل المسجد قال يا معاشر المسلمين ألا أدلكم على خير الناس جدا وجدة قالوا نعم الحسن والحسين جدهما رسول الله وجدتهما خديجة ألا أدلكم على خير الناس أبا وأما قالوا نعم قال الحسن والحسين أبوهما علي وأمهما فاطمة ألا أدلكم على خير الناس عما وعمة قالوا نعم قال الحسن والحسين عمهما جعفر وعمتهما أم هانئ ألا أدلكم على خير الناس خالا وخالة قالوا نعم قال الحسن والحسين خالهما القاسم ابن رسول الله وخالتهما زينب بنت رسول الله ... فائدة: رأيت في مجمع الأحباب عن جابر بن عبد الله عن النبي إطلبوا الخير عند حسان الوجوه وفي ربيع الأبرار عن النبي زين الله السماء بثلاثة بالشمس والقمر والنجوم وزين الأرض بثلاثة بالعلم والمطر والسلطان العادل ورأيت في الدر الثمين في خصائص الصادق الأمين عن النبي صلى الله عليه وسلم أحشر أنا والأنبياء في صعيد واحد فينادي مناد معاشر الأنبياء تفاخروا فافتخرت أنا بولدي الحسن والحسين وعن النبي صلى الله عليه وسلم ريح الولد من ريح الجنة وفي ربيع الأبرار عن النبي صلى الله عليه وسلم الولد ريحان من الجنة عن النبي صلى الله عليه وسلم الولد في الدنيا سرور وفي الآخرة نور وعن النبي صلى الله عليه وسلم من كان له بنت فهو متعب وكان له بنتان فهو مثقل وعن كان له ثلاث بنات فيا عباد الله أعينوه فإنه معي في الجنة وأشار بإصبعه قال في مجمع الأحباب وعن النبي صلى الله عليه وسلم أكثروا من تقبيل أولادكم فإن لكم بكل قبلة درجة.

[باب مناقب العباس رضي الله عنه]

قال النبي صلى الله عليه وسلم ألا أبشرك يا عم قال بل قال إن الله بنى لإبراهيم عليه السلام قصرا من ياقوتة خضراء وبنى لي قصرا من ياقوتة بيضاء وبنى قصرا من ياقوتة حمراء فأنت بين حبيب وخليل وقال له صلى الله عليه وسلم يوما يا عم اتبعني ببنيك فتبعه بهم فغطاهم بشملة وقال

<<  <  ج: ص:  >  >>