للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

[المطلب الرابع: الاستنباطات الفقهية]

استنبط الخطيب - رحمه الله - كثيراً من الأحكام في الفقه والقواعد الفقهية، مما ينُمُّ عن غزارة علمه وسعة فقهه، وقد جاءت استنباطاته الفقهية في المرتبة الثانية من حيث الاستنباطات الأكثر وروداً عنده (١).

ويمكن تقسيم استنباطاته الفقهية إلى قسمين:

القسم الأول: استنباطات فقهية كلية، وهي ما يعرف بالقواعد الفقهية.

ومن أمثلة استنباطاته في القواعد الفقهية:

[حجية سد الذرائع]

- عند قوله تعالى: {وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ} [الأنعام: ١٠٨] قال الخطيب - رحمه الله -: ({فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا} أي: اعتداءً وظلماً {بِغَيْرِ عِلْمٍ} أي: جهلاً منهم بالله وبما يجب أن يذكر به، وفيه دليل على أنّ الطاعة إذا أدّت إلى معصية راجحة وجب تركها فإن ما يؤدّي إلى الشرّ شر). (٢)


(١) بلغت استنباطاته الفقهية (٤٧) استنباطاً، من ببن مجموع الاستنباطات.
(٢) السراج المنير ١/ ٥١٠

<<  <   >  >>