للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

إحدى وخمسين (١) وأربع مائة، ومات في ذي الحجة في سنة اثنتين (٢) وثلاثين وخمسائة في ذي أشرق، وقبره هنالك، وكان إماماً بجامع ذي أشرق، تفقه بأبيه.

ومنهم: عبد لله (٣) بن عبد الرزاق بن حسن بن أزهر (٤)، سمع هو وسالم ابن عبد الله، من الشيخ الحافظ عبد الملك بن محمد بن أبي ميسرة وكان الفقيه عبد الله بن عبد الرزاق يُدَرِّسُ في جامع ذي أشرق، وعليه تدور الفتوى في أيامه، [٨٧] وبه تفقه أبو بكر بن سالم. ومات ابن عبد الرزاق سنة ثماني وعشرين وخمسمائة، تفقه بأبي بكر بن جعفر المخائي، ومات وهو ابن ست وستين سنة، وقبره بذي أشرق.

ومنهم: إبراهيم (٥) بن يعقوب بن أحمد، تفقه بأبيه وكان ورعاً زاهداً يسكن بَعْدَان (٦).

ومنهم: عمر (٧) بن محمد بن أبي عمران السكسكي.

ومنهم: محمد (٧) بن أسعد بن خير بن ملامس.


(١) عند السبكي: وأربعين.
(٢) في ح و ب والسلوك: ثلاث.
(٣) ترجم له الجندي لوحة ٩٩. والسبكي ٤: ٢٣٥ أخذاً عن الحافظ عفيف الدين المطري وهي بنصها عن ابن سمرة.
(٤) في ع والسبكي: زاهر.
(٥) ترجم له الجندي لوحة ٩٩.
(٦) في ح: سكن بعدن (تصحيف).
(٧) ترجم لهما الجندي لوحة ١٠٠.

<<  <  ج: ص:  >  >>