للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

الطبقة الثانية من تابعي التابعين

وفقهاء اليمن رحمهم الله تعالى

منهم: مَعْمَر بن راشد البصري، سكن صنعاء، تفقه وسمع من همام بن منبه اليمني، والزهري، وهشام بن عروة، وارتحل إليه الثوري وابن عيينة وابن المبارك وغُنْدَر وهشام بن عروة بن يوسف قاضي صنعاء. وأخذ عنه عبد الرزاق فقيه اليمن وصنعاء، وله «الجامع» المشهور في السنن المنسوب إليه، وهو من الكتب القديمة في اليمن، وهو أقدم من «الموطأ».

طلب معمر العلم سنة مات الحسن (١)، قال إبراهيم بن خالد المؤذن الصنعاني (٢): مات معمر بصنعاء في شهر رمضان سنة ثلاث وخمسين ومائة، وصَلّيْتُ عليه، وله ثمان وخمسون سنة.

ومنهم: الحكم بن أبان (٣) العَدَني، أخذ عن عبد الله بن طاووس عن أبيه، عن ابن عباس، ولى قضاء عدن. وابنه إبراهيم بن الحكم، روى عنه الحديث، وارتحل أحمد بن حنبل إلى إبراهيم بن الحكم إلى عدن، في رحلته إلى صنعاء وشيوخ اليمن.

ومنهم: محمد بن خالد (٤) الجَنَدي، روى عنه الشافعي ما رواه عن أبان بن


(١) هو الإمام أبو سعيد الحسن البصري المتوفي سنة ١١٠ هـ.
(٢) إبراهيم بن خالد بن عبيد القرشي الصنعاني المؤذن (كان مؤذن مسجد صنعاء سبعين سنة) روى عن معمر بن راشد وعنه روى أحمد بن حنبل وابن المديني وغيرهم (تهذيب التهذيب ١: ١١٧).
(٣) ترجم له با مخرمة في ثغر عدن ٢: ٦٤. والجندي في السلوك ٣٤.
(٤) تهذيب التهذيب ٩: ١٤٣.

<<  <  ج: ص:  >  >>