للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

فصل

وأما أصحاب أبي حنيفة. فمنهم: القاضي المشهور محمد بن أبي عوف، مصنف كتاب «القاضي» المشهور في اليمن والعراق عند الحنفية. ومن أصحابه (١) الفقيه الأقمر منير بن جعفر، ومنهم ابن الحنبلي أخذ الأصول على أبي المنصور، والفقه عن منير.

ومنهم: صاحب كتاب «التقويم».

ومنهم: الدبوسي (٢).

ومنهم: أبو سرور (٣) سكن حَيْس.

ومنهم: ابن لداع (٤).

ومنهم: محمد بن أبي بكر المُدَحْدح فقيه مناظر، قَطَعَه القاضي طاهر بن يحيى بن أبي الخير العمراني مراراً.

ومنهم: الفقيه عبد الله الضِّجاعي مسكنه الضِّجاع.

(*) تم الكتاب بعون الله الوهاب والحمد لله أولاً وآخراً وظاهراً وباطناً، وصلى الله على رسوله سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً مباركا.

كان الفراغ من نساخته في أواخر شهر جمادى الآخرى أو أوائل شهر رجب الأصم الأصب، أحد شهور سنة إحدى وثلاثين وسبعمائة، ببلد المَهْجَم المحروس، كُتب التأريخ هذا بقرية الضِّحِّي، يوم الإثنين الثالث عشر من شهر


(١) في ح: ومن أصحابنا.
(٢) كذا في ع، وفي ح: الدىوسى (بدون نقط).
(٣) كذا في ع. وفي ح: ابن مسرور.
(٤) كذا في ع. وفي ح: ابن كداح.
(*) هذه خاتمة نسخة ح.
أما الخاتمه في نسخة ع فهذا نصها: «والله حسبنا ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم، سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين».
تم التأريخ «طبقات الفقهاء في جبال اليمن من صنعاء إلى عدن» بمنه وعونه.

<<  <  ج: ص:  >  >>