للمساهمة في دعم المكتبة الشاملة

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

الفصل الحادي عشر: في ذِكْر الركوع والسجود، والفصلِ بينهما، وبين السجدتين

في "السنن الأربعة" عن حذيفة رضي الله تعالى عنه أنه سمع رسول الله ﷺ يقول إذا ركع: "سبحان ربي العظيم" ثلاث مرات. وإذا سجد قال: "سبحان ربي الأعلى" ثلاث مرات (١).

وفيه حديث علي ﵁، وقد سبق في الفصل قبله بطوله (٢).

وفي "الصحيحين" عن عائشة ﵂ قالت: كان رسول الله ﷺ يُكْثِرُ أن يقول في ركوعه وسجوده: "سبحانك اللَّهُمَّ ربنا وبحمدك. اللَّهُمَّ اغفر لي" (٣).


(١) أخرجه مسلم (٧٧٢)، وأبو داود (٨٧١)، والترمذي (٢٦٢)، والنسائي (١٠٠٧)، وقال الترمذي: "حديث حسن صحيح"، إلّا أنه ليس عندهم تقييد التسبيح بالثلاث.
وأخرجه باللفظ الذي ذكره المصنِّف ابنُ ماجه (٨٨٨) وحده، وإسناده ضعيف.
وأخرجه بهذا التقييد عن حذيفةَ من وجهٍ آخر ابنُ خزيمة (٦٦٨)، والدارقطني في "السنن" (١/ ٣٤١) وغيرهما بإسنادٍ فيه ضعف.
وحسّنه ابن حجر في "النتائج" (٢/ ٦٥).
وقد ورد تقييد التسبيح بالثلاث من فعله وقوله ﷺ من حديث جماعةٍ من الصحابة، مِنْ طرقٍ يثبت الخبر بمجموعها.
والعمل على هذا عند أهل العلم، كما قال الترمذيّ.
(٢) كذا في (ح)، وذُكِر في (ت) و (م) و (ق) القسم المتعلّق بهذا الفصل.
(٣) "صحيح البخاري" (٧٩٤، ٨١٧، ٤٢٩٣)، و"مسلم" (٤٨٤).

<<  <  ج: ص:  >  >>