للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

ظالم (١) ما لزيد عندك شئ وله عنده وديعة بمكان فنوى غيره أو

بما الذي، أو حلف ما زيد هاهنا ونوى غير مكانه، أو حلف على امرأته لا سرقت مني شيئًا فخانته في وديعة ولم ينوها لم يحنث في الكل (٢).

باب الشك في الطلاق (٣)

(١) (ظالم) مثل أن يستحلفه على شيء لو صدقه لظلمه أو ظلم غيره فهذا له تأويله، ويأتى حديث سويد. زوائد.

(٢) (في الكل) للتأويل المذكور، ولأن الخيانة ليست سرقة، فإن نوى بالسرقة الخيانة حنث.

(٣) (الشك في الطلاق) التردد في وجود لفظه وعدده أو شرطه.

<<  <  ج: ص:  >  >>