للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

ورده من أهل (تَدْمُرَ) (١) وهي بلدة من بلاد الشام.

ثانيًا: مادة الرسالة ومحتواها:

تُعد هذه الرسالة من أهم المراجع التي أَصَّلت لاعتقاد أهل السنة والجماعة في باب الأسماء والصفات والقَدَر.

وبين المصنف أن مادة هذه الرسالة ستتناول بيان أصلين مهمين من أصول الاعتقاد، وهما:

الأصل الأول: التوحيد والصفات.

الأصل الثاني: الشرع والقدر.

ثالثًا: سبب تأليف الكتاب:

بدأ المصنف رحمه الله كتابه ببيان السبب والداعي إلى تصنيف هذا الكتاب، وقد ذكر أن هناك عدة أسباب دعته إلى تأليفه، وهي كما يلي:

١ - أنه قد سأله بعض الفضلاء ممن تعينت إجابتهم أن يكتب لهم كتابًا في بيان العقيدة الصحيحة وخاصة مسألة (التوحيد والصفات) ومسألة (الشرع والقدر).

٢ - مسيس الحاجة إلى تحقيق هذين الأصلين السابق ذكرهما.

٣ - كثرة الاضطراب في هذين الأصلين، مع شدة الحاجة إليهما لكل أحد.

٤ - أن أهل النظر والعلم والإرادة والعباد لا بد أن يخطر لهم في ذلك ما يحتاجون معه إلى بيان الهدى من الضلال.

٥ - وقوع الخلط والتخبط والشبهات في قلوب البعض بسبب كثرة الخائضين في


(١) هي بلدة من أعمال (حِمْص) بالشام قريبة من (حَلَب). قال ياقوت الحموي في معجم البلدان (٢/ ١٧): «هي مدينة قديمة مشهورة في برّية الشام، بينها وبين حلب خمسة أيام». وقد سمي هذا الكتاب (العقيدة التدمرية) نسبة إلى هذه البلدة التي كان صاحب السؤال منها.

<<  <  ج: ص:  >  >>