للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وذكر في ترجمة ((قيس (١) بن عمرو بن قيس بن زيد بن سواد بن مالك بن غنم بن مالك بن النّجّار؛ أن أمه: أم حرام بنت ملحان، من بني عدي بن النّجّار.

وهو الأظهر!.

وكذلك ذكر في ترجمة أم حرام (٢): أنها ولدت لعمرو بن قيس: قيسا، وعبد الله أبا أبيّ،؛ آخر من مات من الصحابة بالقدس، ويعرف بعبد الله بن أم حرام، وقتل قيس، وأبوه عمرو، يوم أحد، شهيدين، وخلف على أم حرام: عبادة بن الصامت، فولدت له: محمّدا)) (٣).

ذكر جميع ذلك: محمّد بن سعد بن منيع، كاتب الواقدي، وكان ثقة.

(٢١) ومنهم: رويفع بن ثابت (٤) بن سكن بن عدي (٥) بن حارثة بن عمرو بن

زيد مناة بن عديّ (٦).

من الصحابة الذين شهدوا فتح مصر (٧)، واختطوا بها دارا.

استخلفه مسلمة (٨) بن مخلّد، على أسفل مصر.

أمّره معاوية على طرابلس (٩) سنة ست وأربعين، فغزا منها إفريقية (١٠)، سنة سبع


(١) طبقاته (ج ٣ ص ٤٩٥).
(٢) طبقاته (ج ٨ ص ٤٣٤).
(٣) ما بين (()) الأقواس أضفته، وكتب بجانب نص المتن وقال في آخره: (ذكر المصنف أنه ألحق المكتوب في ربيع الأول سنة ثلاث وسبعمائة).
(٤) في: نسب معد (ص ٣٩١)، أسقط‍ (ثابثا).
(٥) في: تهذيب الأسماء (ح ١ ص ١٩٢)، أسقط‍: (عديا) بين: (سكن بن حارثة).
(٦) انظر عنه: طبقات خليفة (ص ٢٩٢)، وطبقات مسلم (ر/٤٥٢)، وطبقات الأسماء المفردة (ص ٤١)، وفضائل مصر لابن الكندي (ص ٣٩)، والثقات (ج ٣ ص ١٢٦)، والاستيعاب (ج ١ ص ٤٨٨)، والاستبصار (ص ٥٥)، وسير أعلام النبلاء (ج ٣ ص ٣٦).
(٧) حسن المحاضرة (ج ١ ص ١٩٩)، وعنده: (البخاري) بدلا من: (النّجّاري).
(٨) تأتي ترجمته، في بني ساعدة بن كعب بن الخزرج.
(٩) ويقال: أطرابلس: مدينة قديمة على ساحل البحر افتتحها عمرو بن العاص سنة ٢٣ هـ‍، البلدان لليعقوبي (ص ٣٤٦)، وذكر أنها: من مدن إفريقية، الروض المعطار (ص ٣٨٩)، وتسمى: أياس ونزلتها قبيلة هوارة، المسالك والممالك (ص ٩١).
(١٠) "إفريقية من بلاد المغرب، وعند أهل العلم إن أطلق اسم إفريقية يعنون به بلد القيروان، وأما أهل السير فيجعلونه إقليما مستقلا وله حدود ولهم اختلاف فيه، المؤنس في أخبار إفريقية وتونس (ص ٢٩).

<<  <  ج: ص:  >  >>