للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

(٥٩٣) وأخوه: خزيمة (١) بنت خزمة (٢).

حليف: لبني عبد الأشهل، شهد: أحدا (٣).

(٥٩٤) وبنته: جميلة (٤) بنت خزيمة بن خزمة (٥).

ويقال: اسمها: حبيبة.

وأمها: عميرة بنت عديّ بن مالك بن حرام بن خديج بن معاوية بن مالك، من بني عمرو بن عوف بن مالك بن الأوس.

تزوجها: عبد الله بن سعد بن زيد بن مالك بن عبد بن كعب بن عبد الأشهل.

أسلمت جميلة، وبايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم.

(٥٩٥) وابن عمها: نهيك (٦) بن أوس (٧) بن خزمة بن عديّ بن أبي بن غنم (٨).

حليف: لبني عبد الأشهل.

شهد: أحدا، والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وأرسله رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المدينة يبشرهم بفتح الله حنينا، وهزيمة هوازن (٩).

وبعثه أبو بكر رضي الله عنه إلى زياد بن لبيد بأرض اليمن، يأمره أن يستبقي أهل النجير (١٠)، وقدم عليه ليلا وقد قتل في أول النهار منهم سبعمائة، في صعيد واحد.


(١) سقطت ترجمته من: طبقات ابن سعد، المطبوع، انظر: التجريد (ج ١ ص ١٥٩)، والتوضيح (ج ٣ ص ٢١٧)، والإصابة (ج ١ ص ٤٢٦).
(٢) انظر عنه: المؤتلف للدارقطني (ص ٨٠٤)، والإكمال (ج ٢ ص ٤٤٥)، وأسد الغابة (ج ١ ص ٦١٢).
(٣) في: الاستيعاب (ج ١ ص ٤١٧ - ٤١٨)، والاستبصار (ص ١٩٢)، وقالا: (شهد أحد وما بعدها من المشاهد .. ).
(٤) طبقات ابن سعد (ج ٨ ص ٣٨١)، وأضاف في نسبها: (بكر)، وهو خطأ.
(٥) المحبر (ص ٤٢٤)، ولم أجد ترجمتها في التجريد، والإصابة!.
(٦) سقطت ترجمته من: طبقات ابن سعد، المطبوع، انظر: أسد الغابة (ج ٤ ص ٥٨٩).
(٧) في: الإكمال (ج ٢ ص ٤٤٥)، قال: (أويس).
(٨) انظر عنه: المؤتلف للدارقطني (ص ٨٠٤)، والاستيعاب (ج ٣ ص ٥٣٥)، وأضاف عنده: (غنما) بين: (خزمة بن عديّ)، وعيون التاريخ (ص ٢٦٢)، والاستبصار (ص ١٩٢)، وأسد الغابة (ج ٤ ص ٥٨٩)، والتوضيح (ج ٣ ص ٢١٧).
(٩) المحبر (ص ٢٨٧).
(١٠) النجير: (حصن منيع، باليمن قرب حضر موت لجأ إليه أهل الردة مع الأشعث بن قيس في أيام أبي بكر رضي الله عنه) معجم البلدان (ج ٥ ص ٣١٥).

<<  <  ج: ص:  >  >>