للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وأولاد: قيس بن قهد، لم تسم (١) أمهاتهم.

وأظن أن [٦٣/ب] أمّ: زرارة، وأسعد، وسعد، مسعود: الفريعة بنت زرارة!!.

(١٠٩) فأما: سليم (٢) بن قيس بن قهد (٣).

فشهد: بدرا، وأحدا، والخندق، وسائر المشاهد مع رسول الله صلّى الله عليه وسلّم.

وتوفي في خلافة عثمان بن عفان رضي الله عنه، وليس له عقب.

والعقب لأخيه: قيس بن قهد، وبعضهم ينتسب إلى سليم، لشهوده بدرا، وليس لسليم عقب، قاله: ابن سعد.

(١١٠) وذكر أبو حاتم (٤): سعيد بن سليمان (٥) بن قيس بن قهد.

وأنه روى، وروي عنه، قال: وهو مجهول.

قلت: لعله ابن سليم، لا سليمان.

(١١١) وأما: خولة (٦) بنت قيس (٧).


(١) كتب فوق هذه الكلمة: (تذكر).
(٢) طبقات ابن سعد (ج ٣ ص ٤٨٩).
(٣) انظر عنه: سير ابن هشام (م ١ ص ٧٠٢) وأسقط‍ من نسبه: (ثعلبة) بين: (قيس بن عبيد)، ونسب معد (ص ٣٩٦)، ومغازي الواقدي (ص ١٦٢)، والثقات (ج ٣ ص ١٥٩)، والمؤتلف للدارقطني (ص ١٨٤٣)، وجمهرة ابن حزم (ص ٣٤٩)، والاستيعاب (ج ٢ ص ٧١)، والإكمال (ج ٧ ص ٧٧)، وعيون التاريخ (ص ٣٠٢)، والاستبصار (ص ٦١)، وأسد الغابة (ج ٢ ص ٢٩٥).
(٤) الجرح والتعديل (ج ٤ ص ٢٥)، وأثبت عنده: (سليم) بدلا من: (سليمان)، وفي الحاشية ذكر الناشر أنه في الأصلين (سليمان)، وأصلحه كما في التاريخ الكبير!.
(٥) في: التاريخ الكبير (ج ٣ ص ٤٨٠)، والثقات (ج ٤ ص ٢٨٥)، والمؤتلف للدارقطني (ص ١٨٤٣)، والإكمال (ج ٧ ص ٧٧)، وعندهم: (سليم) وهو الصواب كما يشير الدمياطي لذلك.
(٦) طبقات ابن سعد (ج ٨ ص ٤٤٤).
(٧) انظر عنها: طبقات خليفة (ص ٣٤٠)، وعنده: (فهد)، وطبقات مسلم ر/٥٥٠، والمحبر (ص ٤٣٠)، والمؤتلف للدارقطني (ص ١٨٤٤)، والاستيعاب (ج ٤ ص ٢٨١)، وقال: (وقيل: خولة بن ثامر، وثامر لقب لقيس بن قهد) وأفرد لها ترجمة أخرى (ص ٢٨٣)، وعيون التاريخ (ص ٣٣١)، والاستبصار (ص ٦٢)، وقال: (خولة بنت قهد)، وأسقط‍ اسم والدها: (قيسا)، وأسد الغابة (ج ٦ ص ٩٦،٩١) وأسقط‍ من نسبها: (عبيد بن ثعلبة) بين: (ثعلبة بن غنم)، وتهذيب الكمال (ج ٣٥ ص ١٦٤)، وقال: (ويقال خويلة أم محمّد).

<<  <  ج: ص:  >  >>