للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

شهد عبد الله بن كعب: بدرا، وكان عامل النّبي صلّى الله عليه وسلّم على المغانم يومئذ، وشهد أحدا، والخندق، والحديبية، وسائر المشاهد مع رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وتوفي في خلافة عثمان [٣١/ب] بن عفان رضي الله عنه (١)، وله عقب بالمدينة وبغداد، قاله: ابن سعد (٢).

(٢٨٠) وأخوه شقيقه: أبو ليلى عبد الرحمن (٣) بن كعب (٤).

{وَلا عَلَى الَّذِينَ إِذا ما أَتَوْكَ لِتَحْمِلَهُمْ قُلْتَ لا أَجِدُ ما أَحْمِلُكُمْ عَلَيْهِ تَوَلَّوْا وَأَعْيُنُهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ حَزَناً أَلاّ يَجِدُوا ما يُنْفِقُونَ} (٦) عذرهم الله، وسموا بذلك البكائين، وهم سبعة، وقد سميناهم في مواضعهم!، وقد روي: أن البكائين: بنو مقرّن من مزينة (٧)، النعمان، وإخوته، وكانوا سبعة، والله أعلم.

قلت: بنو مقرّن: النعمان، ونعيم، ومعقل، وسويد، وسنان، وعقيل، وعبد الرحمن.

توفي أبو ليلى، وليس له عقب.


(١) في: تاريخ ابن زبر (ص ٤٧)، ذكره في وفيات سنة ثلاثين هجرية، وعنده: (عمر) بدلا من: (عمرو)، وتاريخ الإسلام عهد الخلفاء (ص ٣٣٥).
(٢) ذكرهم ابن سعد جميعا في ترجمة والدهم عبد الله بن كعب.
(٣) سقطت ترجمته من: طبقات ابن سعد، انظر سياق ترجمته ههنا، ويذكره ابن سعد بكنيته في: (ج ٢ ص ١٦٥، وج ٣ ص ٥١٨).
(٤) انظر عنه: سيرة ابن هشام (م ٢ ص ٥١٨)، ونسب معد (ص ٤٠١)، ومغازي الواقدي (ص ٩٩٤)، والمحبر (ص ٢٨١)، والاشتقاق (ص ٤٥٨)، والثقات (ج ٣ ص ٢٥١)، وجمهرة ابن حزم (ص ٣٥٢)، وعيون التاريخ (ص ٢٢٥)، والاستبصار (ص ٨٣).
(٥) في: الاستيعاب (ج ٢ ص ٢٥١)، قال: (شهد بدرا، ومات سنة أربع وعشرين)، وفي: (ج ٤ ص ١٦٩)، لم يذكر شهوده بدرا، وكذا في: الاستغناء (ر/١٥٥)، ومثله في: أسد الغابة (ج ٣ ص ٣٨٦)، ونقل عن أبي نعيم أنه: (عبد الله بن كعب أبو ليلى شهد بدرا) و (ج ٥ ص ٢٦٩)، وقال: (شهد أحدا وما بعدها).
(٦) سورة التوبة، الآية ٩٢، وفي: المخطوطة ( .. أن لا يجدوا .. ).
(٧) مغازي الواقدي (ص ٩٤٤).

<<  <  ج: ص:  >  >>