للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وهي شقيقة: حبيب بن عمرو.

تزوجها: عبيد بن عمير بن وهب بن عبد الأشهل بن حارثة بن دينار بن النّجّار.

أسلمت ضباعة، وبايعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم.

[٢/أ] + [١٤٦/ب]

(١٥٨) ومنهم: الحارث (١) بن الصمّة بن عمرو بن عتيك (٢).

يكنى: أبا سعد (٣).

وأمه: تماضر بنت عمرو بن عامر بن ربيعة بن عامر بن صعصعة.

وكان له من الولد:

-سعد بن الحارث، له صحبة، وقتل يوم صفين مع علي بن أبي طالب.

وأمه: خولة بنت عقبة بن رافع بن امرئ القيس بن زيد بن عبد الأشهل، من الأوس، وهي عمة: محمود بن لبيد بن عقبة.

-وأبو الجهم بن الحارث، وقد صحب النبي صلّى الله عليه وسلّم وروى عنه.

وأمه: عتيلة بنت كعب بن قيس بن عبيد بن زيد بن معاوية، أخت: أبيّ بن كعب، من بني حديلة.

آخى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم بين الحارث بن الصمّة، وصهيب بن سنان الرومي (٤).

وخرج الحارث مع رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يوم بدر، فلما كان بالروحاء (٥) كسر، فردّه رسول الله صلّى الله عليه وسلّم إلى المدينة، وضرب له بسهمه وأجره، فكان كمن شهدها.


(١) طبقات ابن سعد (ج ٣ ص ٥٠٨).
(٢) انظر عنه: سيرة ابن هشام (م ١ ص ٧٠٢)، ونسب معد (ص ٣٩٧)، ومغازي الواقدي (ص ١٦٣)، والنسب (ص ٢٧٩)، والثقات (ج ٣ ص ٧٤)، وأضاف اسم: (النعمان) بين: (عتيك بن عمرو)، وجمهرة ابن حزم (ص ٣٤٩)، وعيون التاريخ (ص ١٧٧)، وأسد الغابة (ج ١ ص ٣٩٨).
(٣) في: الاستيعاب (ج ١ ص ٢٩٨)، (أبا سعيد).
(٤) المحبر (ص ٧٣)، وأنساب الأشراف (ج ١ ص ٢٧١).
(٥) الروحاء: (موضع من عمل الفرع، وبينها وبين مدينة رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ستة وثلاثين ميلا) تهذيب الأسماء (ج ٣ ص ١٣٢)، وهي الآن محطة على الطريق بين المدينة وبدر، على مسافة أربعة وسبعين كيلا من المدينة، انظر: المعالم الأثيرة (ص ١٣١).

<<  <  ج: ص:  >  >>