للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

(٨٩٢) ومنهم: غنام بن أوس بن عمرو بن مالك بن عامر (١) بن بياضة (٢).

شهد: بدرا، قاله: ابن الكلبي (٣).

(٨٩٣) وابنه: عبد الله بن غنام (٤).

له صحبة، ورواية.

وحديثه: «من قال حين يصبح اللهمّ ما أصبح بي من نعمة فمنك وحدك لا شريك لك، لك الحمد والشّكر، إن قالها حين يصبح فقد أدّى شكر يومه، وإن قالها حين يمسي فقد أدّى شكر ليلته».

رواه: أبو داود (٥)، في سننه.

(٨٩٤) ومنهم: خالد (٦) بن قيس بن مالك بن العجلان بن عامر (٧) بن بياضة (٨).

وأمه: سلمى بنت حارثة بن الحارث بن زيدمناة بن حبيب بن عبد حارثة بن مالك* [١٥٥/أ] *بن غضب بن جشم بن الخزرج.

وكان لخالد بن قيس من الولد:

-عبد الرحمن.

وأمه: أم الربيع بنت عمرو بن ودفة (٩) بن عبيد بن عامر بن بياضة.


(١) في: الثقات (ج ٣ ص ٣٢٧) أسقط‍: عامر).
(٢) انظر عنه: النسب (ص ٢٨٥) والاشتقاق (ص ٤٦٠) وجمهرة ابن حزم (ص ٣٥٧) والاستيعاب (ج ٣ ص ١٢٩) ولم ولم ينسبه، والاستبصار (ص ١٧٨).
(٣) نسب معد (ص ٤٢٢) وتكرر عنده: (غنام بن أوس)، وفي: مغازي الواقدي (ص ١٧٢) وأسد الغابة (ج ٤ ص ٤٢) ص ٤٢) وعنده كما عند ابن الكلبي، وفي: عيون التاريخ (ص ٤٣٤،٢٤٠).
(٤) انظر عنه: التاريخ الكبير (ج ٨ ص ٤٤٣) والجرح والتعديل (ج ٩ ص ٣٢٥) والاستيعاب (ج ٢ ص ٣٩١) وعيون التاريخ (ص ٢٢١) والاستبصار (ص ١٧٨) وأسد الغابة (ج ٣ ص ٢٥٨) وأسقط‍ عنده: (عمرا) بين: (أوس بن مالك)، وتهذيب الكمال (ج ١٥ ص ٤٢٣) وأسقط‍: (عامرا) بين: (مالك بن بياضة).
(٥) ك/الأدب، ب/ما يقول إذا أصبح، (ر/٥٠٧٣، ج ٢ ص ٧٣٩).
(٦) طبقات ابن سعد (ج ٣ ص ٥٩٩).
(٧) في: أسد الغابة (ج ١ ص ٥٨٤) أضاف: (مالكا) بين: (العجلان بن عامر).
(٨) انظر عنه: نسب معد (ص ٤٢١) ومغازي الواقدي (ص ١٧١) والثقات (ج ٣ ص ١٠٥) والاستبصار (ص ١٧٧).
(٩) في: طبقات ابن سعد (ج ٣ ص ٦٠٠) قال: (وذفة).

<<  <  ج: ص:  >  >>