للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

-وسالما.

-وعمرا (١).

منهم:

(٥٥٤) عبد الله (٢) بن عبد الله بن أبي بن مالك بن الحارث بن عبيد (٣) بن مالك بن

سالم الحبلى (٤).

وكان اسم عبد الله: الحباب، وبه كان أبوه يكنى.

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سمع بالاسم القبيح غيره، فسماه: «عبد الله»، وقال:

«الحباب شيطان» (٥).

وأمه: خولة بنت المنذر بن حرام بن عمرو بن زيدمناة بن عديّ بن عمرو بن مالك بن النجار، من بني مغالة.

وكان أبوه عبد الله بن أبي بن سلول، سيد الخزرج، في آخر جاهليتهم، قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة في الهجرة، وقد جمع قوم عبد الله بن أبي، له خرزا ليتوجوه، فلما قدم النبي صلى الله عليه وسلم وظهر الإسلام، وسبق إليه أقوام، حسد عبد الله بن أبي، وبغى ونافق، فاتضع شرفه، وسلول، أم: أبي بن مالك، امرأة من خزاعة.

وعبد الله بن أبيّ، هو ابن خالة: أبي عامر الراهب الأوسي، ثم العمري، وكان أبو عامر، ممن يذكر النبي صلى الله عليه وسلم ويؤمن به، ويعد الناس بخروجه، وكان قد تأله في الجاهلية، ولبس المسوح فترهب، فلما بعث الله رسوله صلى الله عليه وسلم حسده وبغى، وأقام على كفره، وشهد مع المشركين قتال رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسماه رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الفاسق» (٦).

قالوا: وكان لعبد الله بن عبد الله بن أبي من الولد:

-عبادة.

-وجليحة.


(١) انظر: نسب معد (ص ٤١٦ - ٤١٧)، وجمهرة ابن حزم (ص ٣٥٤).
(٢) طبقات ابن سعد (ج ٣ ص ٥٤٠).
(٣) في: المستدرك (ج ٣ ص ٥٨٨)، أسقط‍ من نسبه: (الحارث بن عبيد).
(٤) انظر عنه: سيرة ابن هشام (م ١ ص ٦٩٣)، ونسب معد (ص ٤١٧)، ومغازي الواقدي (ص ١٦٦)، والمحبر (ص ٢٧٩)، (ص ٢٧٩)، والثقات (ج ٣ ص ٢٤٤)، وجمهرة ابن حزم (ص ٣٥٥)، والاستبصار (ص ١٨١)، وأسد الغابة (ج ٣ ص ١٩٢)، وتهذيب الأسماء للنووي (ج ١ ص ٢٧٦).
(٥) السلسلة الضعيفة (ر/٣٥١١).
(٦) الطبقات الكبرى (ج ٣ ص ٥٤١).

<<  <  ج: ص:  >  >>