للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

سالم الحبلى (١).

كان رديف النبي صلى الله عليه وسلم يوم الخندق، ودليله إلى حمراء الأسد، يوم أحد (٢)، حكاه:

أبو عمر (٣).

وقال ابن إسحاق (٤): هي من المدينة على ثمانية أميال، فأقام بها الإثنين، والثلاثاء، والأربعاء، ثم رجع إلى المدينة، وكانت أحد: في يوم السبت منتصف شوال (٥)، قبل حمراء الأسد، بيومين.

ولا يعرف لثابت، هذا حديث قاله: ابن مندة (٦).

(٥٧١) وابنه: جبير بن ثابت بن الضحاك (٧).

كانت تحته: أم سعد-ويقال: أم سعيد-بنت عبد الله بن أبي بن سلول، أخت:

جميلة، ورملة، ومليكة، بنات: عبد الله بن أبي بن سلول، وكلهن أسلمن، وبايعن رسول الله صلى الله عليه وسلم.


(١) في: طبقات خليفة (ص ٩٩)، والاستيعاب (ج ١ ص ١٩٩)، والاستبصار (ص ١٩٩)، اختلاف فنسبوه إلى: (سالم بن عمرو بن عوف بن الخزرج) وأضاف ابن قدامة: (عوفا) بين: (سالم بن عمرو)، وفي: أسد الغابة (ج ١ ص ٢٧١)، ذكر الصواب، ونبه على أوهام أبي عمر، وفي: تهذيب الكمال (ج ٤ ص ٣٦١)، ذكره للتمييز بينه وبين الذي ذكر عنده قبله-وهو: ثابت بن الضحاك بن خليفة الأوسي .. -، ولتبيين أوهام من سبق في هاتين الترجمتين بالأخرى حين جعلوها لرجل واحد، وانظر: طبقات ابن سعد الطبقة الخامسة (ج ٢ ص ٢٤٤).
(٢) في: كتاب أسامي أرداف النبي لأبي زكريا يحي ابن منده (ص ٥٠)، قال: (ثابت بن الضحاك بن خليفة الأنصاري الأشهلي أبو زيد، قال أبو زرعة: من أهل الصفة وهو ممن بايع تحت الشجرة، مات في فتنة ابن الزبير وهو الذي كان رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الخندق ودليله إلى حمراء الأسد وشهد بيعة الرضوان .. ، وقال بعضهم: الكلابي، وهو أخو أبي جبيرة بن الضحاك، وقيل: سكن الشام)، وفي: تهذيب التهذيب (ج ٢ ص ٩)، ترجمة: ثابت بن الضحاك بن أميّة، قال: (زعم الدمياطي أن الرديف والدليل هو هذا، ولا يتجه ذلك، وكأنه تبع في ذلك ابن عبد البر)!.
(٣) الاستيعاب (ج ١ ص ١٩٩).
(٤) سيرة ابن هشام (م ٢ ص ١٠١ - ١٠٢).
(٥) سيرة ابن هشام (م ٢ ص ١٠٠ - ١٠١).
(٦) في: طبقات خليفة (ص ٩٩)، قال: (روى أحاديث)، وفي: أسد الغابة (ج ١ ص ٢٧١)، قال: (لم يتابع ولا يعرف له ذكر ولا حديث)، ومثله في: تهذيب الكمال (ج ٤ ص ٣٦١ - ٣٦٢)، وقال: (وليس له في شيء من هذه الكتب رواية ولا ذكر).
(٧) لم أجد له ترجمة عند ابن سعد ويذكر اسمه ونسبه في ترجمة زوجته أم سعد بنت عبد الله، الطبقات (ج ٨ ص ٣٨٤).

<<  <  ج: ص:  >  >>