للانتقال للموقع القديم اضغط هنا

فصول الكتاب

<<  <  ص:  >  >>

[يا من لا تراه العيون (في دعاء الله)]

نبة سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز -رحمه الله- خطباء وغيرهم إلى عدم جواز بعض الأدعية.

وأورد سماحته مثلًا على ذلك بمن يقول: يا من لا تراه العيون .. الخ. مبينًا أنه سبحانه يراه المؤمنون يوم القيامة في موقف القيامة وفي الجنة، إنما يحجب عنه الكافرون. وفيما يلي نص تنبيه سماحته:

تنبيه عام: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد، فقد بلغني أن بعض الخطباء يقول في خطبته يا من لا تراه العيون .. إلخ، وهذا الدعاء لا يجوز؛ لأنه سبحانه يراه المؤمنون يوم القيامة في موقف القيامة وفي الجنة، وإنما يحجب عنه الكافرون كما قال سبحانه: {(١٤) كَلَّا إِنَّهُمْ عَنْ رَبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَمَحْجُوبُونَ} (١)، ولا تراه العيون في الدنيا أيضا كما قال الله سبحانه: {لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِير} (٢).

وقال سبحانه لموسى: {لَنْ تَرَانِي} (٣)، الآية. والمراد في الدنيا، فالواجب على الخطباء وغيرهم أن يتنبهوا لذلك.

وفق الله الجميع للعلم النافع والعمل به، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه" (٤).


(١) سورة المطففين، الآية (١٥).
(٢) سورة الأنعام، الآية (١٠٣).
(٣) سورة الأعراف، الآية (١٤٣).
(٤) جريدة الرياض، بتاريخ ١١/ ٩/ ١٤١٨ هـ.

<<  <   >  >>